حكم الخروج من المسجد بعد سماع الاذان

حكم الخروج من المسجد بعد سماع الاذان

حكم الخروج من المسجد بعد سماع الاذان؟ فإن المساجد هي بيوت الله تعالى وأطهر الأماكن على وجه الأرض، والخروج من المساجد والدخول إليها له عدّة أحكام يجب الالتزام بها، فما هو حكم الخروج من المسجد بعد سماع الأذان؟ هذا سوف يكون موضوع مقالنا في موقع عرب موتور في السطور القليلة القادمة.

حكم الخروج من المسجد بعد سماع الاذان

لا يجوز الخروج من المسجد بعد سماع الأذان إلا لعذر شرعي، مثل القيام بالوضوء أو قضاء الحاجة أو لأي أمر ضروري آخر. أما الخروج من المسجد بعد سماع الأذان لعذر غير شرعي، مثل عدم الرغبة في الصلاة أو عدم الاقتناع بفرضيتها، فهو من صفات المنافقين، ويُخشى عليه من وقوع عذاب الله تعالى وسخطه.

وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم صحابته بالبقاء في المسجد متى نودي للصلاة، فقال: “إذا كنتم في المسجد، فنودي بالصلاة، فلا يخرج أحدكم حتى يصلي”.

“اطلع على: كم عدد سور القران التي افتتحت بثلاث حروف

“قد يهمك: ما معنى الايمان بالرسل عليهم السلام

حكم الخروج من المسجد بعد الأذان للمرأة

حكم الخروج من المسجد بعد الأذان للمرأة

يجوز للمرأة الخروج من المسجد قبل الأذان أو بعده، سواءً لعذر أو بدون عذر، لأن المرأة غير مطالبة بصلاة الجماعة.

ولكن الأفضل أن لا تغادر المرأة المسجد متى حضرت للصلاة فيه إلا لعذر، وذلك لأن الصلاة في المسجد جماعة أفضل من الصلاة في البيت، كما أن خروج المرأة (woman) من المسجد بعد دخولها فيه بدون عذر قد يُفهم منه عدم اهتمامها بالصلاة.

أما إذا خرجت المرأة من المسجد لأمر طارئ أو ضروري، فلا بأس بذلك، وحكم الدخول والخروج من المسجد لا ينطبق على النساء، بل ينطبق على الرجال فقط.

وإذا خرجت المرأة من المسجد للصلاة في بيتها، فهذا أفضل، لأن صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في المسجد، فهي في هذه الحالة تنتقل للصلاة من مكان مفضّل إلى مكان أفضل لها للصلاة وهو بيتها.

“اطلع على: ابيات شعر عن الاخلاق لاحمد شوقي متنوعة

في نهاية مقالنا القصير هذا نكون قد تعرفنا على حكم الخروج من المسجد بعد سماع الاذان، وتعرفنا على حكم الخروج من المسجد بعد الأذان للمرأة حيث بيّنا حكم ذلك.

133 مشاهدة
هل لديك ملاحظة حول المقال؟
قوقل نيوز

تابعنا الأن